عاجل

آلاف الأرمن خرجوا فى تظاهرات احتجاجا على القرار الذى اتخذته حكومة بلادهم بتوقيع اتفاقات تقارب تاريخية مع تركيا. المتظاهرون رفعوا لافتات كتب عليها “لا تنازلات للأتراك“، داعيين الرئيس الأرميني سيرج سركيسيان إلى عدم توقيع تلك الاتفاقات قائلين :” هذه الاتفاقات تتضمن عناصر بالغة الخطورة على امتنا ودولتنا وتهدد مصالحنا ، وإن الرئيس سيتحمل مسؤولية تداعيات هذا التوقيع”.

صوت / :نحن ضد هذا البرتوكول هذا البرتوكول الذي يقال بانه جيد، هو لا يخدم الا مصلحة تركيا … هذه صور أول تقارب بين تركيا وأرمينيا.. كان قبل عام عندما حضر الرئيسان التركي والأرميني مباراة لكرة قدم .. واليوم تستعد أنقرة وإيريفان إلى توقيع اتفاقية مصالحة تضع حدا لمائة عام من القطيعة مدفوعة بطموح تركيا إلى الالتحاق بالركب الأوروبي .. وفي إيريفان ينقسم شعور الأرمن بين الارتياح والتخوف .. كون أرمينيا تعول على فتح الحدود مع تركيا لإطلاق اقتصادياتها الراكدة ولكنها في الوقت نفسه تشترط اعتذارا تركيا رسميا عن مجازر الابادة بحق الأرمن بداية القرن الماضي.