عاجل

أقرت بولندا وثيقة معاهدة لشبونة بتوقيع الرئيس ليش كاشينسكي على نصها  في إطار مراسم احتفالية أقيمت بالقصر الرئاسي في وارسو، وقد حضرها رئيس المفوضية الأوروبية خوسيه مانويل باروزو ورئيس البرلمان الأوروبي جيرزي بوزاك وكذلك رئيس الوزراء السويدي فريدريك رينفيلد الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للإتحاد الأوروبي
 
كاشينسكي حرص على أن يشدد في خطاب سبق التوقيع على أن الإتحاد الأوروربي هو اتحاد يضم مجموعة دول مستقلة ..
من جانبه اعتبر رئيس المفوضية الأوروبية خوسيه مانويل باروزو  أن إقرار معاهدة لشبونة نهاية للمرحلة الأولى من عملية توسيع الإتحاد
 
الأنظار شاخصة اليوم نحو تشيكيا البلد العضو الوحيد الذي لم يصادق على نص المعاهدة رسميا ..فرغم مصادقة البرلمان التشيكي على نص المعاهدة يرفض الرئيس التشيكي فاسكلاف كلاوس توقيع نص معاهدة لشبونة إلا بعد قرار من المحكمة العليا التشيكية يسمح له بذلك بالإضافة إلى مطالبته باستثناءات على ميثاق الحقوق الأوروبي على غرار تلك التي منحت لبريطاينا وبولندا عام ألفين وسبعة