عاجل

رئيس الحكومة البريطانية غوردون براون يقرر إرسال خمس مائة رجل إضافي لتعزيز القوات البريطانية في افغانستان. فيما تتصاعد حدةُ الجدل في بريطانيا بشأن مشاركة لندن في هذه الحرب.
 
 وقال براون :“القوات والتجهيزات و المهمات التي ندرس شروطها اليوم تاتي وفقا لتوصيات القيادة العسكرية في الميدان، وتهدف إلى التقليل من المخاطر المحدقة بقواتنا“، وأضاف:“على هذا الاساس وافقت على رفع عدد قواتنا الى تسعة آلاف وخمس مائة رجل بمجلاد توافر الشروط”.
  
قرار لندن يتماشى مع استراتيجية واشنطن الجديدة الرامية إلى تعزيز قوات الأطلسي في أفغانستان.