عاجل

تقرأ الآن:

بروسكل تعبر عن قلقها بشأن وضع الحريات في تركيا


أوروبا

بروسكل تعبر عن قلقها بشأن وضع الحريات في تركيا

في تقريرها السنوي حول سياسة التوسيع أوروبا تعرب عن قلقها بشأن الحريات في تركيا وترحب بدورها الدبلوماسي. المفوض الأوروبي لشؤون التوسيع أولي ران ندد في تقريره بقمع الصحافة وخصوصا قضية المجموعة الإعلامية الخاصة دووان :
“ لدينا مخاوف جدية من الغرامة الضريبية المفروضة على المجموعة الإعلامية دووان. إنها عقوبة قاسية جدا وربما لا يتعلق الأمر بعقوبة ضريبية فقط بل يبدو الأمر وكأنه عقوبة سياسية أيضا”.

أولي ران دعا في تقريره حكومة رجب طيب أردوغان إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة من أجل ضمان هوامش أكبر لحرية التعبير في تركيا في ظل الجدل الدائر حول هذه المسألة.
الصحفي التركي غوفان أوزالب يقول : “ يمكننا القول إنه أسوأ جزء من التقرير لأنها المرة الأولى التي تتهم فيها المفوضية تركيا بخصوص حرية الصحافة ووجود بعض النقائص في هذا المجال. بروكسل أشارت بكل وضوح إلى أن هناك ضغوطا سياسية تمارس على الصحافة. هذا ليس جيدا بالنسبة لمسار انضمام تركيا لأنه كما تعلمون حرية الصحافة تعد من المبادىء الأساسية للاتحاد الأوروبي.”

التقرير الأوروبي طالب أنقرة بالعمل على إقرار المزيد من الحقوق للأطفال والأقليات الدينية والعرقية مثمنا الانفتاح الحكومي التركي فيما يخص المسألة الكردية.

السيد باهادير كالييغازي عن منظمة أرباب العمل التركية في بروكسل يصرح : “ معظم الانتقادات الواردة في التقرير هي بالفعل قضايا نوقشت بشكل مكثف جدا في الصحافة ووسائل الاعلام التركية وفي المجتمع المدني. ونحن كرجال أعمال نضع هذه المسائل في صدارة الأجندة الداخلية التركية”.

التقرير السنوي لسياسة التوسيع الأوروبية رحب باقدام تركيا على توقيع اتفاق تاريخي من أجل تطبيع العلاقات مع الجارة أرمينيا.

كما دعا التقرير أنقرة إلى فتح موانئها للسفن والطائرات القبرصية على الفور في حال رغبتها في التحرك بصورة أقرب تجاه التكتل الأوروبي الموحد.