عاجل

تقرأ الآن:

ستة أحكام جديدة بالإعدام في الصين على خلفية اضطرابات تشينجيانغ


العالم

ستة أحكام جديدة بالإعدام في الصين على خلفية اضطرابات تشينجيانغ

ستة محكومين بالإعدام جدد في الصين والتهمة المشاركة في أعمال قتل أو نهب أو تخريب خلال أحداث العنف الإثنية التي هزت إقليم تشينجيانغ الصيني في يوليو/تموز الماضي وخلفت نحو مائتي قتيل.

بعد ثلاثة أشهر من الأحداث، قائمة المحكومين بالإعدام بلغت اثني عشر شخصا ومرشحة لتشمل المزيد من المدانين. غالبية هؤلاء من إثنية “الويغور” المسلمة التي باتت تشكل أقلية في إقليم تشينجيانغ غربي الصين مقارنة مع كبرى إثنيات الصين “الهان”. و قد اعتبرت زعيمة المعارضة الويغورية ربيعة قدير في الخارج أن المحاكمات سياسية وقد تؤجج غضب شعب “الويغور” بشكل لا يخدم السلم في الصين.

اضطرابات تموز الماضي كانت قد اندلعت بين هاتين الإثنيتين في عاصمة الإقليم أورومتشي على إثر مظاهرة سلمية قام بها عشرات “الويغور” للمطالبة بكشف ملابسات مقتل اثنين من الويغور في جنوب الصين.

المظاهرة تخللتها أعمال انتقامية من المواطنين “الهان” قبل أن تنقلب إلى مواجهة مفتوحة وعنيفة وصفت بالأكثر دموية منذ عقود وهددت باهتزاز خطير للوضع الأمني في الصين.