عاجل

تقرأ الآن:

براغ تصر على معارضة اتفاقية لشبونة رغم الضغوط الأوروبية


العالم

براغ تصر على معارضة اتفاقية لشبونة رغم الضغوط الأوروبية

رغم كل الضغوط، اختار الرئيس التشيكي فاسلاف كلاوس العاصمة الروسية ليجدد موقفه المعارض للتوقيع على معاهدة لشبونة الذي يعتبر أنها ستحول اوروبا الى دولة واحدة تتجاوز صلاحياتها صلاحيات اي من الدول الاعضاء ومصممة لخدمة الدول الكبرى في الاتحاد.

ويسعى الاتحاد الأوروبي جاهدا لممارسة ضغوط أكبر على براغ من أجل دفعها إلى توقيع المعاهدة. وعقد رئيس المفوضية الاوروبية جوزيه مانويل باروزو في بروكسل محادثات مع رئيس الوزراء التشيكي يان فيشر، لكن دون جدوى.

ويملك كلاوس الذي يمسك بمصير المعاهدة في يديه سلاحا قويا في اختبار القوة هذا. فقد حصل على مساندة الحكومة التشيكية لموقفه المعارض للمعاهدة، ومن المتوقع أن يتحصل على المساندة نفسه من المحكمة الدستورية نهاية الشهر الحالي .