عاجل

أكثر من خمسين ألف مزارع فرنسي، سبعة آلاف جرار وحوالى مليون حيوان سارو في عدة مدن فرنسية منها تولوز و نانتا وميتز وباريس احتجاجا على تدهور ظروف العمل في القطاع الزراعي وانخفاض عائدات الفلاحين بنسبة تصل إلى عشرين بالمائة.

هذه الاحتفاليات تزامنت مع الاحتفال باليوم العالمي للتغذية، هذا الفلاح يقول متهكما بهذه المناسبة، في رأيكم إن غاب الفلاح فمن أين يأتي الغذاء؟

الفلاحون الذين تضرروا من وطأة الضرائب المفروضة على الصعيد الأوروبي يطالبون الدولة ببرنامج مساعدات تتجاوز قيمته المليار يورو بما فيها أربعمائة مليون يورو عبارة عن إعفاءات ضريبية..
فلاح أخر يتهم الموزعين بالجملة والتفرقة بربح الكثر من فائض القيمة على عكس المنتجين الذين يجبرون على البيع بالخسارة هو يطالب بالتعقل والعدل للجميع في تقاسم فوائد ما تنتج أرضهم.

بعد المظاهرات الأخيرة لمربي المواشي ومنتجي الحليب .. جاء الدور اليوم على منتجي القمح الذين يطالبون الرئيس الفرنسي بتحقيق وعده بمساندتهم في ظل الأزمة الاقتصادية.