عاجل

عشرون عاما على استقالة مشيد سور برلين

تقرأ الآن:

عشرون عاما على استقالة مشيد سور برلين

حجم النص Aa Aa

في مثل هذا اليوم منذ عشرين عاما اجبر اريك هونيكرالزعيم السياسي الشيوعي والسكرتير العام الاول للحزب الشيوعي في جمهورية المانيا الديمقراطية والمعروفة بالمانيا الشرقية على الاستقالة ليزال بذلك أحد أهم العوائق أمام توحيد الالمانيتين.

هونيكر الذي صعد إلى السلطة عقب توليه منصب السكرتير الاول للحزب الشيوعي خلفا لولتر أولبرخت عمل على بناء سور برلين من اجل مواجهة أعداد المهاجريين المتزايدة من ألمانيا الشرقية إلى جارتها الغربية وذلك ايمانا منه بان السور الذي بني بمباركة موسكو وحلف وارسو سيمثل نصرا كبيرا لتكوين مجتمع ماركسي متماسك.

لكن الاحتجاجات المتصاعدة والتي انتشرت في انحاء المانيا الشرقية مطالبة بالاصلاح ورافضة للنظام القمعي اجبرت هونيكر على الاستقالة لتدق بذلك المسمار الاخير في نعش ألمانيا الشرقية.