عاجل

تقرأ الآن:

نزوح أكثر من 100 ألف شخص من وزيرستان جراء المعارك بين الجيش وطالبان


باكستان

نزوح أكثر من 100 ألف شخص من وزيرستان جراء المعارك بين الجيش وطالبان

يتحملون الوقوف لساعات في طوابير غير منتهية تحت شمس حارقة على أمل الفرارا من لهيب المعارك الضارية التي تدور في منطقة وزيرستان الجنوبية شمالي غرب باكستان.

المواجهة ليست سوى في يومها الثالث وخلفت أكثر من مائة ألف نازح، تدفقوا على الأقاليم المجاورة لاسيما بلدة “ديرة إسماعيل خان”. حوالي خمس مائة يضافون يوميا إلى هذه الطوابير حسب المفوضية العليا للاجئين، وعدد هؤلاء قد يتصاعد بتصاعد حدة المعارك.

منطقة وازيريستان، الواقعة على الحدود بين باكستان وأفغانستان هي حسب الولايات المتحدة أخطر منطقة حيث يتخذ منها مقاتلو القاعدة وطالبان قاعدة خلفية للتدريب والتخطيط وإعادة رص الصفوف.
واشنطن تراقب باهتمام شديد تطورات الميدان في وزيريستان، وقد أجرى اليوم في إسلام آباد رئيس القيادة المركزية الأمريكية ديفيد بتريوس، الذي يشرف على العمليات في العراق وأفغانستان محادثات مع رئيس الوزراء يوسف رضا جيلاني والقيادات العسكرية الباكستانية لبحث شكل وحجم المساعدات التي قد يقدمها الأمريكيون.

فالعمليات العسكرية التي شنها الجيش الباكستاني ضد المسلحين لم تحمل سوى نجاحات محدودة، بينما فقد الجيش ألفي رجل منذ العام ألفين واثنين.