عاجل

بلغراد توقع اتفاقات تعاون مع موسكو وتحصل على دعمها في كوسوفو

تقرأ الآن:

بلغراد توقع اتفاقات تعاون مع موسكو وتحصل على دعمها في كوسوفو

حجم النص Aa Aa

روسيا وصربيا تعززان التعاون بينهما باتفاقات وقعت اليوم بمناسبة زيارة الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف إلى بلغراد. زيارة هي الأولى من نوعها لرئيس روسي إلى صربيا منذ استقلالها عن مونتينيغرو في العام ألفين وستة.
 
سبعة اتفاقات على رأسها اتفاق بين عملاق الغاز الروسي “غازبروم” وشركة “صربياغاز” لإنجاز الشطر الذي سيعبر الأراضي الصربية من أنبوب نقل الغاز الروسي إلى أوروبا “ساوث ستريم“، بينما ينتظر الحسم في مصير قرض بقيمة تقارب ثمان مائة مليون يورو قد تمنحه روسيا لفائدة مشاريع البنية التحتية في صربيا.
 
في حقيبته حمل ديميتري ميدفيدف إلى صربيا أيضا دعما سياسيا في ملف كوسفو. فبلغراد تعول كثيرا على ثقل موسكو لمنع الاعتراف دوليا بالإقليم الذي أعلن استقلاله العام الماضي عنها بشكل أحادي الجانب.
دعم تقليدي يعود لعقود وتشهد عليه عملية القوات السوفياتية قبل خمسة وستين عاما لتحرير بلغراد خلال الحرب العالمية الثانية.