عاجل

هذه أبرز خلاصة لمختلف اختبارات الشراء على المواقع الالكترونية في دول الاتحاد الأوروبي. المفوضة الأوروبية للاستهلاك ميغلينا كونيفا شددت على الحاجة الأكيدة لتجاوز العراقيل التي تواجه التجارة على الانترنت مذكرة ببعض الأمثلة : “ في بلجيكا على سبيل المثال حوالي ستة وستين في المائة من السلع المطلوبة غير متاحة على الأنترنت لدى تجاز التجزئة على المستوى المحلي لكن يمكن الحصول عليها على موقع دولة عضو أخرى. يمكن أن نجد هذه السلع لكن لا يمكن شراؤها بالضرورة. إلى حد اليوم لا يمكن القيام بعمليات شراء على الأنترنت بين مختلف دول الاتحاد الأوروبي. لا وجود لسوق أوروبية للتجزئة على الأنترنت لكن هناك سبع وعشرون سوقا صغيرة غير فعالة”.
السوق الرقمية الموحدة في أوروبا تمر حتما عبر فتح الحدود الالكترونية أمام المستهلكين الأوروبيين حتى يتمكنوا من شراء من أشتهته العين على مختلف مواقع الانترنت وبأسعار مناسبة.