عاجل

تقرأ الآن:

ازدهار زراعة الكروم في بريطانيا


العالم

ازدهار زراعة الكروم في بريطانيا

هذه المزارع مترامية الاطراف و التي تحتوي على عشرات الانواع من العنب ليست في فرنسا و لا في ايطاليا اللتين اشتهرتا بزراعة الكروم و إنما في انجلترا على بعد حوالي ثلاثين كيلومترا جنوب غرب العاصمة لندن. زراعة ازدهرت مع ارتفاع درجات الحرارة الناتجة عن التغيرات المناخية.

“ هذا هو العنب الابيض و هو جيد لصناعة الخمور”

عملية جني المحصول تستمر على مدى عدة أسابيع. محصول هذه السنة جاء وفيرا عكس السنوات الماضية و يحق للمزارعين البريطانيين أن يفخروا بما زرعت أيديهم منذ سنوات طويلة.

“ حصلنا على محصول جيد. عناقيد العنب معظمها سليمة و ناضجة و كلما كانت حبات العنب ناضجة بما فيه الكفاية كلما ازداد حجم المحصول كما أن نسبة السكر تكون مرتفعة في حين تنخفض نسبة الحموضة.

“ كل عام نقوم بانتاج كميات أكبر من الخمور و قد نتمكن هذا العام من إنتاج أربعمئة أو خمسمئة ألف زجاجة خمر.”

زراعة العنب و صناعة الخمور لا تزال في بداياتها في بريطانيا حسب بعض المختصين و هم يأملون في أن تعرف انتشارا أكبر في السنوات المقبلة خصوصا إذا ما شهدت درجات الحرارة في جنوب أنجلترا و في اسكتلندا بعض الارتفاع.

“ مناطق كثيرة في جنوب أنجلترا ستكون حارة بما فيه الكفاية لإنتاج الخمور. مزارع العنب الكبيرة قد ترى النور في اسكتلندا مثلا في حدود ألفين و ثمانين و قد يتحقق حلمي في زراعة أنواع متعددة من العنب على ضفة نهر لوش ناس أو زراعة أنواع أخرى مثل شونبارغر في حديقة المنزل.”

البروفيسور سللي قام بدراسة حول تاريخ زراعة العنب في المنطقة و قام بتصميم خارطة لمزارع العنب البريطانية منذ العهد الروماني حتى يومنا هذا.

“ قبل حوالي خمسين عاما كانت زراعة العنب شبه غائبة في هذا البلد إلا أن عدد المزارع ارتفع منذ أواسط القرن الماضي. اليوم هناك مزارع عنب في مناطق مختلفة في البلاد بما فيها مناطق الحدود الانجليزية الاسكتلندية.

عدد مزارع العنب كان في حدود ثلاثمئة و ثلاث و ثلاثين مزرعة عام 2002 ليصبح أربعمئة و ست عشرة مزرعة العام الماضي أي حوالي ألف و مئة و ستة هكتارات كما تمت زراعة عشرات الآلاف من أشجار العنب في الفترة الأخيرة.

“ لاحظنا وجود تأثيرات للتغيرات المناخية في المنطقة فقررنا زراعة بعض أنواع الكروم التي لم يسبق لنا زراعتها في بريطانيا مثل السوفينيون الأبيض. راهنا منذ عشرين عاما على زراعة أشجار العنب الأسود و كسبنا الرهان نظرا لأننا ننتج كميات كبيرة منه كما أن نوعية الخمور التي ننتجها في بريطانيا أضحت من أجود الأنواع فنحن نشارك في مسابقات عالمية و تمكنا من الفوز بميداليات ذهبية و هو أمر لم يكن ليخطر على بال أي بريطاني قبل حوالي عشرين عاما.

الخمور المحلية لاقت رواجا كبيرا على ما يبدو لدى البريطانيين فقد تضاعفت مبيعاتها في العقدين الأخيرين. بريطانيا تمكنت من انتاج أكثر من ثلاثة ملايين زجاجة خمر عام 2006 و هو رقم قياسي لم يسبق تحقيقه من قبل إلا أن هذا الرقم يبقى متواضعا أمام ايطاليا عملاقة انتاج الخمور في العالم و التي يبلغ حجم انتاجها حوالي خمسة مليار لتر سنويا.

اختيار المحرر

المقال المقبل
الصين "تستنسخ" الطاقة النظيفة

العالم

الصين "تستنسخ" الطاقة النظيفة