عاجل

أعلنت المجموعة الهولندية آي إن جي أنها ستقدم على بيع نصف أصولها المالية،لتسديد أكثر من سبعة مليار من ديونها لفائدة الحكومة الهولندية.

وحصلت مجموعة آي.إن.جي على دعم مالي من الحكومة الهولندية خلال شهري تشرين أول/أكتوبر وكانون ثان/يناير الماضيين،لتجاوز تداعيات الأزمة الإقتصادية العالمية.

وألزمت الحكومة البنوك التي تسعى للمساعدة بعدد من المعايير التي لا بد من استيفائها لتلقي الدعم على رأسها أن تكون أوضاع المؤسسة المالية سليمة وأن تقبل بحدود قصوى لمرتبات كبار مديرها، كما يجب أن تسمح بمشاركة الحكومة في وضع إستراتيجية الشركة وأن تجني الحكومة عائدا ربحيا مما تقدمه من دعم للمؤسسة.

وكانت المجموعة قد أعلنت في 26 كانون ثان/يناير الماضي خطة لخفض قوة العمل لديها في مختلف أنحاء العالم بمقدار 7000 موظف،1000 منهم يوجدون في هولندا.

ومن المنتظر أن يكون الجزء الأكبر من الألف موظف الذين سيتم تسريحهم من البنك في قطاعي الخدمات المصرفية والعقارية ومقر رئاسة المجموعة في أمستردام رغم أن جميع القطاعات سوف تتأثر بخطة خفض العمالة.