عاجل

تقرأ الآن:

حكومة سكراتش الجديدة في البرتغال تؤدي اليمين الدستورية


البرتغال

حكومة سكراتش الجديدة في البرتغال تؤدي اليمين الدستورية

الحكومة البرتغالية الجديدة برئاسة الإشتراكي، جوزيه سكراتش، أدت اليوم اليمين الدستورية، و ذلك بعد نحو شهر من فوز حزبه الإشتراكي في الإنتخابات التشريعية.

مراسم أداء اليمين جرت في قصر أجودا بالعاصمة لشبونة، و بحضور الرئيس، أنيبال كافاكو سيلفا.

رئيس الحكومة البرتغالي القديم الجديد، أكد أن حكومته الثانية، هي تحقيق النمو الإقتصادي، و القضاء على البطالة. محوران رئيسيان لمحاربة الأزمة الإقتصادية، قال سكراتش.

تحديان تسعى الحكومة الجديدة، التي تضم ستة عشر وزيرا، لتجاوزهما، بالرغم من تعثر سكراتش في تشكيل إئتلاف حكومي جديد مع أحزاب أخرى، بعد فشل المفاوضات معها.

إذا هي حكومة أقلية في البرتغال، نقطة ليست في صالح الإشراكيين، ورئيس الحكومة، الذي يتزعم حزبهم.

يقول المراقبون إن حكومات الأقلية لا تدوم طويلا في البرتغال، لكن رئيس الحكومة توقع أن يكمل فترته كاملة، رغم أنه لا يتمتع بالأغلبية المطلقة، التي كان يحظى بها في ولايته الأولى، إذ لا يتجاوز عدد النواب الإشتراكيين في البرلمان تسعة و سبعين من أصل مائتين و ثلاثين نائبا. مما دفعه إلى تشكيل حكومة أقلية، سيما أن كافة أحزاب المعارضة، و بخاصة الحزب الديمقراطي الإجتماعي، رفضت الإنضمام إلى إئتلاف حكومي، كان ينوي سكراتش تشكيله، للنهوض باقتصاد البلاد، الذي تأثر كثيرا من جراء الأزمة الإقتصادية.