عاجل

تقرأ الآن:

عملية إس إم أو إس برنامج مشترك غايته مراقبة الأرض


علوم وتكنولوجيا

عملية إس إم أو إس برنامج مشترك غايته مراقبة الأرض

من أجل تفحص رطوبة تربة الأراضي وملوحة مياه البحار والمحيطات وهاتان الرطوبة والملوحة هما المتغيران الأاساسيان في تغير أحوال المناخ وانزلاق الأراضي وانتقال النباتات ودورات المحيطات. .
هذه المهمة موكولة إلى قمر صناعي خاص مكون من آلية مطوّرة عن آلية الآلية بروتوس التي قام بتصميمها آلكاتيل والمركز الوطني للدراسات العلمية وإس إن أو إس المصنعة خصيصاً للتوافق مع أهداف البرنامج المطلوبة . وهو مزوّد أيضاً بشحنات مناسبة لقياسات مختلف الأبعاد المتوافرة الضرورية للحصول على المعلومات المطلوبة، كما أنه مزوّد بهوائي أنتين على شكل حرف واي أو إغريغ.
 
مركز المراقبة والإشراف على القمر الصناعي طوره المركز الوطني للدراسات العلمية انطلاقاً من أرضية معطيات القمر بروتوس ومموقعه مدينة تولوز الفرنسية
هناك مركز آخر قيد الإنشاء لدراسة وتحليل المعطيات على المستويين الأول والثاني التي يحصل عليها برنامج تفحص رطوبة الأراضي ولوحة المحيطات  موقعه مدينة فيللافرانكا . ومن المنتظر إنشاء مركز ثالث لدراسة وتحليل المعطيات نفسها على المستويين الثالث والرابع يعتزم المركز الوطني للدراست العلمية إنشاءه فغي المستقبل القريب
 
 دور المحيطات مؤكد في تغير أحوال المناخفهي تحمل كميات كبيرة من الماء الساخن والبارد وتتشكل تيارات تولدها كثافة ملوحة المياه. قياس هاتين الميزتين وكذلك رطوبة الأرض هي مهمة القمر الصناعي إس إم أو إس أو سموس الذي سيُطلق قريباً
 
   سموس  برنامج مشترك لمراقبة الأرض وهي المهمة الثانية المصممة لهذه الغاية
 
إن برنامج سموس هو في غاية الأهمية لأنها قبل كل شيء خدمة للعلم. إذ أنها ستمكننا من تعميق فهمنا لكيفية اشتغال عالمنا وتكون مناخاته وتغيرها سواء كانت طبيعية أم من عمل الإنسان. فإذا أخذنا ذلك كله بالحسبان فتتحسن دراسة التقلب المناخي والرقابة على الكوارث الطبيعية
 
لكي نحدد تماماً ملوحة المحيطات ونسبة رطوبة الأرض علينا أن ننشر هوائياً بطول عشرين مترا. غير أن وضع هذا الهوائي في المدار أمر في منتهى الصعوبة.
 
 لذلك فإن برنامج سموس سيطور آليةً لم يعرف لها بعد علم الفضاء مثيلاً. هذه الآلية هي قضيب يتشكل من ثلاثة أذرع  مغطاة بهوائيات عددها تسعة وستون لقياس النسب المطلوبة على مستويين اثنين.
وقذ تطلب هذا العمل عشر سنوات من البحث لإنجازه. فلقياس الملوحة يلتقط القمر ذبذبات المحيطات ويحلل ميزاتها الكهربائية لأنها تتأثر بنسبة الملوحة فيها. وباستطاعة هذا القمر الصناعي أن يقيس حتى نسبة صفر غرام فاصل واحد في المئة من الملوحة في الليتر الواحد من ماء البحر.  
 
 في مجال رطوبة اليابسة دور القمر الصناعي هو الحصول على تغطية شاملة للرطوبة على عمق بضعة سنتمترات وعلى كامل مساحة الكرة الأرضية.
  إن المجامع العلمية تعلق آمالاً كبيرة على دقة المعلومات التي سيقدمها سموس فالتبادل المتواصل بين مياه المحيطات والجو واليابسة هو العملية الأكثر أهمية في مراقبة مناخ الأرض التي ما تزال غير دقيقة. فالمعلومات المتوافرة لدينا من أجل ما زالت شحيحة جداً
 
إن مهمة سموس تلبي هذا النقص لدراسة هذين المتغيرين. علينا أيضاً أن نقدم معلومات في هذا الشأن لذوي الاختصاص في هذا الميدان. وعلينا أن نفعل ذلك مع أن هناك كثير من المهمات في هذا الميدان.
 
 إن المسبار الجديد وإنتاج المعلومات الجديدة ستتيح لنا الحصول على توقعات أفضل للأحوال المناخية، واستباق حدوث الكوارث الطبيعة الخطيرة.
والقمر الصناعي سموس سينطلق من قاعدة بليستيك في روسيا في شهر نوفمبر تشرين الثاني المقبل.
 
 
 

اختيار المحرر

المقال المقبل
دراسة جديدة حول تأثير الهاتف النقال على الصحة

علوم وتكنولوجيا

دراسة جديدة حول تأثير الهاتف النقال على الصحة