عاجل

تقرأ الآن:

السويد تفرج عن رئيسة صرب البوسنة السابقة


صربيا

السويد تفرج عن رئيسة صرب البوسنة السابقة

هو أول ظهور إعلامي لرئيسة صرب البوسنة السابقة، بيليانا بلافشيتش، بعد مغادرتها أحد سجون السويد، حيث كانت معتقلة منذ العام 2003، بتهمة إرتكاب جرائم ضد الإنسانية.

بلافشيتش، وصلت مساء اليوم إلى موطنها بلغراد، بعد أن أفرجت عنها السلطات السويدية صباحا.

قرار الإفراج عن رئيسة صرب البوسنة السابقة، قبل إنتهاء عقوبتها، جاء بعد مصادقة الحكومة السويدية في الأسبوع الماضي، على قرار الإفراج عنها لحسن السلوك، بموجب القانون السويدي، وموافقة محكمة الجزاء الدولية في الشهر المنصرم، بعد أن أنهت ثلثي عقوبة السجن، التي أصدرتها بحقها محكمة الجزاء الدولية الخاصة بيوغوسلافيا السابقة.

في مدينة بانيا لوكا، بجمهورية البوسنة و الهرسك، التي دمرت إبان الحرب البوسنية ما بين عامي 1992-1995 تباينت ردود فعل الشارع

إحدى المواطنات تقول: “ لقد قاتلت طوال فترة الحرب من أجل شعبها. لقد أدينت فحين أن جميع الأخرين، الذين إرتكبوا جرائم ضدنا لم تتم إدانتهم “

أحد المواطنين يقول: “ الإبادة الجماعية مست الجميع، بما فيهم الصرب والكروات والمسلمين. ينبغي لنا أن نكون واقعيين ، فعليه يجب محاكمة الجميع “

و قد أقرت بيليانا بلافشيتش، البالغة من العمر تسعا و سبعين سنة، بذنبها بصفتها نائبة رئيس كيان صرب البوسنة المعلن من جانب واحد آنذاك، وذلك في الحملة، التي قامت بها قوات صرب البوسنة، لإضطهاد المسلمين والكرواتيين في البوسنة، خلال الحرب البوسنية، التي أوقعت مئة ألف قتيل.