عاجل

تقرأ الآن:

الأمم المتحدة تدعو واشنطن لرفع الحصار عن كوبا


كوبا

الأمم المتحدة تدعو واشنطن لرفع الحصار عن كوبا

كوبا بلد تحت الحصار منذ نحو نصف قرن. هنا في ساحة الثورة في العاصمة هافانا، أسدل مساء أمس الأربعاء الستار عن صورة عملاقة لبطل الثورة الكوبية، كاميلو ثيان فويغوس. و المناسبة الذكرى الخمسين لرحيله المأساوي.

الصورة تم تعليقها على مبنى وزارة الإتصالات، بجانب مبنى وزارة الداخلية، حيث توجد صورة مماثلة للمناضل إيرنيستو شيغفارا، و تحتها عبارة “ النصر دوما “

المناسبة كانت فرصة لازارا مارتينيز، الأمين الأول للحزب الشيوعي في هافانا، لتوجيه دعوة جديدة لرفع الحصار عن كوبا و قالت:

“ للمرة الثامنة عشرة وافقت الجمعية العامة للأمم المتحدة، على قرار يدين الحصار الجائر والإبادة الجماعية، التي فرضتها حكومة الولايات المتحدة على الشعب الكوبي “

و كانت الجمعية العامة للأمم المتحدة دعت أمس مرة جديدة الولايات المتحدة، إلى رفع الحصار الإقتصادي الذي تفرضه على كوبا منذ سبعة و أربعين عاما.

وصوتت مئة و سبع و ثمانون دولة لصالح القرار، و عارضته ثلاث دول هي الولايات المتحدة وإسرائيل وبالاو ، في حين إمتنعت دولتان عن التصويت.

“ الحصار يؤثر كثيرا على الحياة اليومية للكوبيين. لا توجد قطاعات إقتصادية أو إجتماعية ، لم يترك عليها الحصار أثارا سلبية “ يقول خورخى بولانوس، رئيس قسم المصالح الكوبية في واشنطن.

وكانت الولايات المتحدة قد فرضت حصارها الإقتصادي على كوبا العام 1962 بعد فشل إحتلالها لهذه الجزيرة لقلب نظام فيديل كاسترو. وتم تشديد الحصار مرارا.

كاميلو شافيز مدير شركة السكك الحديدية في العاصمة هافانا، يتحدث عن تأثيرات الحصار الإقتصادي على تطوير قطاع السكك الحديدية في بلاده. داعيا الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، إلى إتخاذ قرار في هذا الشأن.

و منذ وصوله إلى البيت الأبيض، أبدى أوباما بعض الإنفتاح تجاه كوبا، فألغى القيود على سفر الأميركيين من أصل كوبي إلى الجزيرة. لكنه طلب بالمقابل مبادرات من السلطات الكوبية في مجال حقوق الإنسان قبل أن يواصل سياسة الإنفتاح على هافانا.