عاجل

تقرأ الآن:

سجال الرئاسيات الأفغانية ينتهي بإعلان حامد كرزاي رئيسا لولاية ثانية


أفغانستان

سجال الرئاسيات الأفغانية ينتهي بإعلان حامد كرزاي رئيسا لولاية ثانية

بان كي مون، الأمين العام للأمم المتحدة، يستقبل على بساط أحمر، على أرض أفغانستان،
في زيارة مفاجئة، ربما ليكون فيها شاهدا، على شرعية فوز الرئيس الأفغاني المنتهية ولايته، حامد كرزاي، في الإنتخابات الرئاسية.

ساعات بعيد لقاء كي مون بكرزاي صباح اليوم في كابول، أعلنت اللجنة الإنتخابية المستقلة في أفغانستان فوز كرزاي، في الرئاسيات المتنازع عليها منذ الصيف الماضي.

إعلان يأتي في أعقاب إلغاء اللجنة ذاتها جولة الإعادة، وذلك بعد إعلان منافسه الوحيد، عبدالله عبدالله، إنسحابه من السباق الرئاسي.

بان كي مون دعا الأفغانيين لتجاوز خلافاتهم و قال: “ إن الأمم المتحدة و المجموعة الدولية، ستقف إلى جانب أفغانستان، من خلال العمل مع الرئيس و الحكومة المقبلين، و الشعب الأفغاني”

أمين عام المنظمة الدولية، فشل على ما يبدو في إقناع المرشح، عبد الله عبد الله، عن التراجع عن قرار الإنسحاب من الإنتخابات، و ذلك عقب لقاء جمعهما اليوم في العاصمة الأفغانية.

وكان منافس كرزاي الوحيد، وزير الخارجية السابق، أعلن أمس الأحد
إنسحابه من جولة الإعادة للإنتخابات الرئاسية، و التي كان مقررا إجراؤها يوم السبت المقبل، بعدما رفض كرزاي الأخذ بمطالبه، للحد من عمليات التزوير، التي شهدتها الدورة الأولى، و التي جرت في العشرين من أب/أغسطس الماضي.

إذا حامد كرزاي رئيسا لولاية ثانية، لكن ظلال الشك على مدى شرعية فوز الحليف الرئيس للولايات المتحدة، تخيم على الشارع الأفغاني و منافسوه السابقون.