عاجل

تقرأ الآن:

القضاء الإيطالي يدين عملاء استخبارات أميركيين


إيطاليا

القضاء الإيطالي يدين عملاء استخبارات أميركيين

خطوة تحدث للمرة الأولى في أوروبا… هي التي قام بها أمس القضاء الإيطالي حين أدان عناصر سابقين في وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية، سي آي إي، والاستخبارات الإيطالية في قضية خطف إمام مسجد مصري من إيطاليا عام ألفين وثلاثة.

الإمام أسامة حسن نصر (أبو عمر) الذي كان يحظى بحق اللجوء السياسي في إيطاليا، خطف من أحد شوارع ميلانو ونقل إلى ألمانيا قبل أن يتم ترحيله إلى سجن أمن الدولة في مصر حيث اعتقل مدة أربع سنوات تعرض خلالها للتعذيب، حسب تأكيده.

القضاء الإيطالي أصدر أحكاما وصل أقصاها إلى السجن ثمان سنوات على عملاء الاستخبارات الأميركيين الذين وصل عددهم إلى خمسة وعشرين وذلك غيابيا بسبب رفض السلطات الأميركية تسليمهم.

الإدارة الأميركية التي قد تتصدع علاقاتها بعض الشيء مع إيطاليا بسبب هذه الخطوة الإيطالية اعربت عن خيبة أملها من قرار القضاء الإيطالي، مؤكدة أحقيتها في النظر في قضية عملاء استخباراتها.

قضية اختطاف الإمام المصري على أيدي السي آي إيه ليست سوى واحدة من قضايا كثيرة مماثلة كانت تسمح بها إدارة جورج بوش من أجل نقل أشخاص يشتبه بتورطهم في أعمال إرهابية إلى دول تعرف بممارسة التعذيب.