عاجل

تقرأ الآن:

غوردون براون: لن نسير وحدنا في حربنا على الإرهاب في أفغانستان


المملكة المتحدة

غوردون براون: لن نسير وحدنا في حربنا على الإرهاب في أفغانستان

جندي بريطاني آخر يلقى مصرعه في الحرب التي تشنها بريطانيا و الولايات المتحدة الامريكية على ما يسمى ببؤر الارهاب في أفغانستان و باكستان. البريطانيون شيعوا أمس جثامين ستة جنود لقوا حتفهم في غضون أسبوع واحد في أفغانستان. توالت الخسائر إلا أن رئيس الوزراء غوردون براون يبدو مصرا على المضي قدما في هذه الحرب.

براون قال إن الحرب ليست سهلة و الخيارات صعبة بكل تأكيد و لا توجد استراتيجية في العالم دون مخاطر و لكن هذه هي مسؤولية القيادة حسب قوله, مسؤوليتها هي القيام بواجبها عندما يقتضي الأمر مهما كانت الصعوبات و ذلك من أجل ضمان أمن المواطنين البريطانيين و أضاف براون إن بريطانيا لن تسير بمفردها في هذه الحرب.

التأييد الشعبي لسياسة حكومته في أفغانستان هو ما ينشده براون إلا أن استطلاعا للرأي أشار الى أن عشرين في المئة فقط من البريطانيين يؤيدون استمرار عمل قواتهم في أفغانستان في حين طالب خمسة و ثلاثون في المئة منهم بعودتها حالا.

سبعة و خمسون في المئة من البريطانيين هم بدورهم غير مقتنعين بتحقيق نصر ما على الارهاب في أفغانستان في حين يرى ثلاثة و ثلاثون في المئة أنه يمكن للقوات الدولية دحر الارهاب في هذا البلد.

الشعب البريطاني انقسم بين مؤيد و معارض لاستمرار مهام القوات البريطانية في أفغانستان إلا أن الأحزان وحدتهم دون شك و هم يحتفلون بذكرى الجنود الذين سقطوا في الحرب العالمية الأولى و آملين أن يتوقف عداد القتلى القادمين من أفغانستان.