عاجل

مسيرات شارك فيها الاف من الفلسطينيين في مدينة الخليل بالضفة الغربية طالبت اليوم رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بالتراجع عن قراره بعدم الترشح في انتخابات الرئاسة التي تجرى اوائل العام المقبل. المشاركون في المسيرة يحملون الاعلام الفلسطينية وصور عباس عند وصوله الى المدينة لافتتاح مركز ثقافي فيها ويرددون شعارات تدعوه الى التراجع عن قراره.

ويرى بعض المراقبين ان اعلان عباس بعدم الرغبة بالترشح تكتيك يهدف الى ممارسة ضغوط على الادارة الامريكية للضغط على رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو لوقف النشاط الاستيطاني في الضفة والقدس الشرقية.

وكان عباس اعلن الاربعاء الماضي أنه لن يترشح في انتخابات الرئاسة بسبب وصول مفاوضات السلام إلى طريق مسدود، لكنه سيبقى رئيسا لمنظمة التحرير الفلسطينية. وفي هذا الاطار، اتهم عباس الولايات المتحدة بالتراجع عن سياستها السابقة بشأن الشرق الاوسط ورفضها اقناع اسرائيل بتجميد بناء المستوطنات في الضفة الغربية المحتلة.