عاجل

تقرأ الآن:

مقتل ما يقرب من مائة وعشرين شخصا جراء اعصار ايدا الذي يضرب السلفادور


السلفادور

مقتل ما يقرب من مائة وعشرين شخصا جراء اعصار ايدا الذي يضرب السلفادور

الرئيس السلفادوري موريسيو فونيس يعلن حالة الطوارىء في البلاد بعد ما ادت الفيضانات والانهيارات الارضية التي سببها اعصار ايدا الى مقتل ما يقرب من مائة وعشرين شخصا واصابة تسعين اخرين وتشريد الاف .. عدد من المتوقع ارتفاعه حسب ما اعلنت المصادر المحلية في وقت يواصل رجال الانقاذ محاولاتهم للوصول الى بعض المناطق الاكثر تضررا .

شرق السلفادور، إضافة إلى العاصمة سان سلفادور، كانا من أكثر المناطق تضررا من الأمطار الغزيرة التي ضربت البلاد في حين ادى مرور اعصار ايدا في الكاريبي الى تشريد ما يزيد عن ثلاثة عشر الف شخص في نيكاراغوا

ووفقا لمصلحة الارصاد الجوية قوة الاعصار بلغت الدرجة الثانية ،حيث يتجه إلى شمال جزيرة كانكون، احدى اهم المنتجعات التي عادة ما يرتادها السواح في هذه الفترة من العام .