عاجل

قتل ثلاثون شخصاً على الأقل واصيب خمسون آخرون في حصيلة أولية للاعتداء الانتحاري بسيارة مفخخة الذي حصل اليوم الثلاثاء بسوق تجاري في مدينة شارسادة، في ضواحي بيشاور، شمال غرب باكستان.

وأكدت قيادة الشرطة في المنطقة انه كان اعتداء انتحاريا بسيارة مفخخة، وقد وقع عن طريق الخطأ فبحسب الشرطة كان الإنتحاري يستهدف نقطة عسكرية وحدث الإنفجار عن طريق الخطأ.

وقتل ما يزيد عن ألفين وخمسمائة شخص خلال اكثر من سنتين، في جميع انحاء باكستان، في اعتداءات نفذ معظمها انتحاريون من حركة طالبان المتحالفة مع تنظيم القاعدة. الاعتداء هو الثالث الذي يقع في هذه المنطقة خلال ثلاثة ايام وقد استهدف الاعتداءان الاولان مدينة بيشاور.