عاجل

تقرأ الآن:

أرسولا بلاسنيك أو الصوت الصوت المؤيد لأوروبا


أوروبا

أرسولا بلاسنيك أو الصوت الصوت المؤيد لأوروبا

وزيرة الخارجية النمساوية السابقة أرسولا بلاسنيك من بين النساء المرشحات لمنصب الممثل الأعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي.
المسيحية الديمقراطية تحظى بحظوظ وافرة للفوز بهذا المنصب الرفيع والمغري في بروكسل في حال اقتنع قادة أوروبا بمنح امرأة أحد المناصب العليا التي استحدثتها معاهدة لشبونة.
الرئيسة السابقة للدبلوماسية النمساوية من العام ألفين واربعة حتى العام ألفين وثمانية تتمتع بخبرة لا يستهان بها في مجال العمل الدبلوماسي وهي معروفة بكونها صوتا مؤيدا لأوروبا في بلد يعرف انتشارا واسعا للشعور المشكك في المسار الأوروبي.