عاجل

ترحيب باختيار البريطانية " كاثرين أشتون " خليفة لخافيير سولانا

تقرأ الآن:

ترحيب باختيار البريطانية " كاثرين أشتون " خليفة لخافيير سولانا

حجم النص Aa Aa

إختيار البريطانية، كاثرين أشتون، لتولي منصب الممثل الأعلى للسياسة الخارجية للإتحاد الأوروبي أثار الدهشة، لأنها حديثة العهد في المجال السياسي. وهي تشغل اليوم منصب المفوضة الأوروبية للشؤون التجارية.

وقد استفادت أشتون على ما يبدو من عامل الرغبة في تعيين إمرأة في هذا المنصب، لأن عددا كبيرا من الدول الأعضاء في الإتحاد الأوروبي، أراد تعيين إمرأة.

كما أن رفض وزير الخارجية البريطاني، ديفيد ميليباند، تولي المنصب، فسح المجال أمام كاثرين أشتون، لتصبح خليفة خافيير سولانا، بعد أن لقي ترشيحها تأييدا واسعا من المعسكر الإشتراكي الأوروبي.

رئيس المفوضية الأوروبية، جوزيه مانويل باروزو وصف هذا الإختيار بالصائب، و قال: “ لديها وجه أوروبي، لقد رأيت ذلك. إنها عضو في المفوضية الأوروبية، وبالنسبة لي هذا أهم بكثير من تولي منصب وزير في حكومة وطنية “

أما رئيس الوزراء البريطاني، غوردان براون، فقد رأى في تعيين أشتون، نجاحا للدبلوماسية البريطانية، و فرصة لتعزيز موقف بريطانيا أوروبيا

“ لقد كانت لدي أولويتين: الأولى هي حماية وتعزيز المصلحة الوطنية لبريطانيا في أوروبا، والثانية هي إثبات أن موقف بريطانيا في قلب الإتحاد الأوروبي بأنه يتعزز، و الذي سيعود بالنفع على الشعب البريطاني “