عاجل

عشرات المتظاهرين وعلى رأسهم الرئيس فيكتور يوتشينكو تجمعوا اليوم في الساحة المركزية للعاصمة “كييف” إحياءً لهذه المناسبة التي عبر عنها بعض المتظاهرين بأنها عيدٌ للروح.

منذ خمس سنوات تظاهر مئات الأوكرانيين قرابةَ ثلاثة أسابيع متحملين الصقيع والثلج كي يدعموا يوتشينكو كمرشح للرئاسة فيما عرف بالثورة البرتقالية وقد نجحوا وتشابكت حينها يد بطلهم مع يد جوليا تيموشينكو رئيسة الوزراء الحالية ولكن اليدين انفصلتا حالياً مع اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية التي ستجرى في السابع عشر من الشهر الأول في العام القادم.