عاجل

تقرأ الآن:

الاشتباه في تورط حليف لرئيسة الفلبين في مذبحة جنوب البلاد


الفلبين

الاشتباه في تورط حليف لرئيسة الفلبين في مذبحة جنوب البلاد

هؤلاء هم ضحايا تصفية حسابات بين سياسيين في جنوب الفلبين، فرضية باتت شبه أكيدة بعدما رجحت السلطات ان تكون جريمة القتل الجماعي التي راح ضحيتها اثنان وخمسون شخصا على الأقل تمت بأمر من حليف سياسي للرئيسة غلوريا أرويو وهو عمدة بلدة في ولاية ماغوينداناو، بهدف منع غريم سياسي من الترشح لمنصب حاكم الولاية التي يرأسها والده بجزيرة مندناو الجنوبية.

وسائل الإعلام نددت بالزج بها في هذه الخصومات السياسية بعد مقتل اثني عشر صحفيا في هذه العملية في عدة أماكن لاسيما في الولايات، وبسبب انعدام الإدارة المحلية أو ضعفها الناس يلجؤون غالبا إلى وسائل الإعلام في نهاية المطاف”.

رئيسة البلاد أعلنت حالة الطوارىء في الولاية بينما نظم أمس عشرات الفلبينيين وقفة في العاصمة مانيلا للمطالبة بإقرار الأمن وإنهاء عمليات القتل التي يروح ضحيتها المئات في جنوب الفلبين بسبب خلافات بين عشائر وعائلات متخاصمة لا ينطفىء لهيبها.