عاجل

تقرأ الآن:

إيف لوتيرم يؤدي القسم ليقود حكومة بلجيكا الجديدة


بلجيكا

إيف لوتيرم يؤدي القسم ليقود حكومة بلجيكا الجديدة

الوزير الأول البلجيكي الجديد إيف لوتيرم يؤدى القسم بعد تعيينه من طرف ملك بلجيكا ألبير الثاني خلفا لهيرمان فان رومبوي الذي اختير لرئاسة الاتحاد الأوربي قبل أسبوع.

لوتيرم الذي عُين باقتراح من رومبوي يترأس حكومة تُعتبر تشكيلتُها نسخةً مطابقةً لسابقتها.

عودة لوتيرم البالغ من العمر تسعة وأربعين عاما إلى رئاسة الحكومة البلجيكية بعد استقالته منها قبل سنة تثير الجدل والانشغال في بلجيكا خاصة في الأوساط الفرانكفونية لمواقفه الرافضة لمطالبهم بالحكم الذاتي.

من جهته، هيرمان فان رومبوي حظي باستقبال الملك ألبير الثاني وقدم له استقالتَه من رئاسة الحكومة البلجيكية ليتفرغ لمهامه الجديدة على رأس الاتحاد الأوربي.

هيرمان فان رومبوي يعلق
:
“لُوتِيرْمْ لديه الآن فرصة أخرى وهو جدير بها ليبين أنه وزير أول ناجح”.

هل سينجح؟

فان رومبوي يرد:

“أتمنى له ذلك، ولبلجيكا”.

الأشهر المقبلة ستكشف قدرات لوتيرم في إدارة تناقضات بلاده وإن كان سينجح أو سيخفق في رفع التحديات.