عاجل

تقرأ الآن:

أفيغدور ليبرمان: الكرة الآن في ملعب الفلسطينيين


العالم

أفيغدور ليبرمان: الكرة الآن في ملعب الفلسطينيين

الكرة الآن في ملعب الفلسطينيين.
هذا ما قاله اليوم وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان بعد عرض رئيس حكومته بنيامين نتانياهو تجميدا جزئيا ومؤقتا للاستيطان في الضفة الغربية.

العرض الذي رحبت به واشنطن قوبل بالرفض القاطع من السلطة والفصائل الفلسطينية ومنها حركة المقاومة الإسلامية حماس.

الإسرائيليون يرفضونه.

معمر إسرائيلي:
“المشكلة الأساسية هي الإرهاب، المشكلة الأساسية هي أن العرب لم يقبِلوا أبدا وجودَ اليهود هنا”.

مواطن إسرائيلي آخر:
“لا أفهم لماذا يستمر نتانياهو في هذه السياسة القائمة على إعطاء الأراضي للفلسطينيين، ما ذا سيربح اليهود في المقابل؟”.

الشارع الفلسطيني ليس أكثر سعادة بعرض بنيامين نتانياهو.

مواطن فلسطيني:
“ليس هناك تجميد للاستيطان، كل هذه الحكايات كلام فارغ”.

مواطن فلسطيني آخر يقول عن عرض نتانياهو:
“كلُّه خدعة وتخدير للعرب. الإسرائيليون يتحدثون عن وقف الاستيطان ويبنون في نفس الوقت في المنطقة وفي كل المناطق. غيَّروا معالم القدس، غيروا معالم الخليل وحتى البلدة القديمة…”.

التجميد الذي يقترحه نتانياهو لا يدوم سوى عشرة أشهر ولا يشمل القدس المحتلة منذ حرب حزيران 1967م.