عاجل

تقرأ الآن:

"أفتوفاز" المهددة بالإفلاس توقع مع "رونو" اتفاقا لإنقاذها


فرنسا

"أفتوفاز" المهددة بالإفلاس توقع مع "رونو" اتفاقا لإنقاذها

فلاديمير بوتين جاء إلى فرنسا للحصول على دعم لشركة “أفتوفاز” الروسية لصناعة السيارات. الشركة وقعت اليوم مع نظيرتها الفرنسية “رونو” التي تملك فيها حصة خمسة وعشرين بالمائة اتفاقا لإعادة هيكلة “أفتوفاز” المهددة بالإفلاس ترفع بموجبه الدولة الروسية مساعداتها للشركة بقيمة تقارب مليار وسبع مائة مليون يورو، بينما تخصص شركة “رونو” مائتين وأربعين مليون يورو للتكوين وتوفير تجهيزات.

لكن بوتين الذي جاء للمشاركة في أشغال الندوة الحكومية الروسية الفرنسية أتى إلى فرنسا أيضا ليبحث مع باريس مشروع شراء موسكو بارجة حربية فرنسية من طراز “ميسترال”. هذه البارجة هي ثاني أكبر البواخر التي تتوفر عليها البحرية الفرنسية وتتسع لحمل ست مروحيات وثلاث عشرة مدرعة ونحو مائة سيارة إضافة إلى آليات ومعدات أخرى.

غير أن هذا المشروع يلاقي معارضة شديدة خاصة من دول البلطيق الثلاث إستونيا وليتوانيا ولاتفيا إضافة إلى جورجيا. هذه الدول جددت اليوم التعبير عن قلقها من هذه الصفقة المحتملة على أمنها القومي من روسيا.

المزيد عن: