عاجل

تقرأ الآن:

الأسواق الأوروبية تتراجع في نهاية تداولات الإثنين


مال وأعمال

الأسواق الأوروبية تتراجع في نهاية تداولات الإثنين

بعد انتعاش لم يدم طويلا عادت الأسواق الأوروبية إلى التراجع في نهاية تداولات الإثنين رغم قرار البنك المركزي الإماراتي بتقديم سيولة نقدية عاجلة للمصارف المالية بدولة الإمارات. ولكن هذا الخبير الاقتصادي من بورصة فرانكفورت أبدى تفاؤله بقوله: “ماكينة السيولة في دبي والإمارات العربية المتحدة تجري بأقصى سرعة، ولذلك ليس هناك أزمة ثقة جديدة، فهي آخر شيء نحتاج إليه. أعتقد أن دبي مستعدة لإصلاح بيتها الداخلي”.

ورغم نبرة التفاؤل هذه إلا أن الأسواق الأوروبية أغلقت على انخفاض فاق نصف نقطة مئوية، على غرار بورصة باريس ومؤشرها الكاك أربعون الذي ارتفع ارتفاعا طفيفا فوق حاجز الثلاثة آلاف وسبعمئة نقطة.. قال المحلل الاقتصادي فرانسوا شوليه: “كان من الصعب على مؤشر الكاك أربعون تجاوز ثلاثة آلاف وتسعمئة نقطة، وكل الأسباب كانت كافية للسقوط. ولكن، الأزمة سبب كاف للمحافظة على الأرباح، حيث إننا نحوم حاليا حول ثلاثة آلاف وسبعمئة نقطة، وهي منطقة مستقرة نسبيا في بداية التداولات”. يذكر أن بورصة أبوظبي أغلقت على تراجع حاد فاق نسبة ثمانية بالمئة في نهاية تداولات الإثنين.