عاجل

أعلنت المجموعة النووية التابعة للحكومة الفرنسية أريفا يوم الإثنين أنها بصدد عقد محادثات حصريا مع الثنائي الفرنسي ألستوم للطاقة وشنيدر إلكتريك للكهرباء اللذين يسعيان لشراء فرع البث والتوزيع التابع لأريفا.

يشار إلى أن عرض الثنائي الفرنسي لشراء فرع أريفا كان أقل من عرضي كل من جنرال إلكتريك الأمريكية وتوشيبا اليابانية، ولكن المحللين يرون أن اختيار أريفا لعرض ألستوم وشنيدر يعود إلى أن الأخيرين فرنسيان وتعهدا بعدم إغلاق مصانع فرعها في فرنسا وعدم فصل الموظفين على مدى ثلاث سنوات، وهو ما جعل الحكومة الفرنسية أيضا تفضل هذا العرض. وتأمل مجموعة أريفا أن تستثمر الأموال التي ستجنيها من هذه الصفقة والتي تقدر بأربعة مليارات يورو في مجال الطاقة النووية.