عاجل

تقرأ الآن:

أفغانستان: تباين ردود الأفعال على زيادة القوات الأميركية


العالم

أفغانستان: تباين ردود الأفعال على زيادة القوات الأميركية

الشارع الأفغاني تلقى بحذر إعلان واشنطن عن إرسال ثلاثين ألف جندي إضافي ..بعض الأفغان استيقظ باكرا لسماع خطاب الرئيس الأميركي باراك أوباما مثل هذا الرجل الذي قال:“زيادة عدد القوات الامريكية يمكن ببساطة أن تزيد من غضب الشعب الأفغاني ضد غرباء في بلادهم. روسيا زادت عدد قواتها هنا لكنها لم تنجح. زيادة القوات لن توقف عن القتال بل ستزيد من ضراوته”.

ومن جهتها قالت البرلمانية الأفغانية شكرية باريزكيزاي: “يبدو لي أن الرئيس أوباما ابتعد كثيرا عن الواقع والحقيقة في أفغانستان. ما هي استراتيجيتهم… ما يقولونه أم ما يفعلونه في أفغانستان هذان امران مختلفان تماما”.

أما المحللون السياسيون فيعتبرون أن الوجود الأميركي في أفغانستان يعتمد على مدى التطور الذي يحققونه على الأرض، وقال المحلل هارون مير:“نحن بحاجة حتما للوجود الأميركي في أفغانستان من أجل دعم قوات الأمن الأفغانية ..ربما لوقت طويل قد يصل إلى عشر سنوات”.

عدد الجنود الأميركيين في أفغانستان سيصل إلى مئة ألف جندي لن يبدأوا بالانسحاب قبل منتصف عام الفين واحد عشر.