عاجل

الرئيس الروماني ومنافسه الإشتراكي في جولة الإعادة للإنتخابات الرئاسية

تقرأ الآن:

الرئيس الروماني ومنافسه الإشتراكي في جولة الإعادة للإنتخابات الرئاسية

حجم النص Aa Aa

الرئيس الروماني ترايان باسيسكو يسير بخطى حثيثة نحو خلافة نفسه على كرسي الرئاسة،في الجولة التانية من الإنتخابات الرئاسية،ولأجل ذلك يعد بمواجهة الفساد المستشري في البلاد والعمل عن كثب مع البنك المركزي من أجل استقرار الاقتصاد.

غير أن طريق باسيسكو قد يقطعها منافسه الذي يتساوى معه في استطلاعات الرأي،ميرسيا جيوانا زعيم الحزب الإشتراكي المعارض،المناظرة التلفزيونية بينهما أعادت خلط الأوراق بين كلا المعسكرين.

وقال باسيسكو في المناظرة..(شيء مهم ان يكون للرومانيين رئيس يناضل من أجلهم و أن يتصارع من أجل إنعاش الإقتصاد الروماني وهو ما فشلت فيه الاغلبية البرلمانية التي لا تعمل من اجل مصلحة المواطن بل من أجلها هي فقط..).

غير أن المتتبعين السياسيين يعيبون على الرئيس السابق أسلوبه الحاد القائم على المواجهة،وهو ما يمكن أن يصب في مصلحة خصمه،الزعيم الإشتراكي الذي قال..(أنا هو رجل المستقبل،رجل سياسي برؤية عصرية، لا شيء لدي أخفيه وفريقي سيعمل من أجل خير هذا البلد..).

وتأتي هذه الانتخابات بعد شهور من الخلافات الحزبية، حيث سيكون لها دور حيوي في إنهاء أزمة حكومية في رومانيا،أزمة أدت إلى تجميد المساعدات الدولية إلى بوخاريست..و تسببت في توقف إصلاحات سياسية واقتصادية في انتظار إشارة خضراء من صناديق الإقتراع.