عاجل

تقرأ الآن:

الأطلسي يدفع بمزيد من قواته نحو المستنقع الأفغاني


أفغانستان

الأطلسي يدفع بمزيد من قواته نحو المستنقع الأفغاني

مستنقع أفغانستان بمساحاته الشاسعة..كم يكفيه من الجنود الغربيين لاستتباب الأمن والأمان والقضاء على حركة طالبان.

خمسة وعشرون دولة من أعضاء حلف شمال الاطلسي وعدت بارسال جنود إضافيين الى أفغانستان مما يدعم استراتيجية الرئيس الامريكي باراك اوباما الجديدة للحرب ويعزز الجهود لهزيمة طالبان.

الأمريكيون أعلنوا نيتهم إرسال ثلاثين ألف جندي إضافي، وحلفاءهم سبعة آلاف ليصل مجموع القوات المرابطة في أفغانستان إلى مائة وأربعين ألف جندي.

ورغم أهمية التعهدات الجديدة الا انها تقل عن العدد الذي كان المسؤولون بوزارة الدفاع الامريكية يأملون فيه في باديء الامر.

ولأجل ذلك جاء وزراء خارجية دول الناتو إلى اجتماع بروكسيل،انشراح وزراء الحلف وابتساماتهم العريضة قد تخفي وراءها جبالا من الخلافات.

ففرنسا وألمانيا تميلان فيما يبدو لارسال مدربين اكثر من ميلهما لارسال قوات مقاتلة،ولن تتخذا أي قرار في هذا الشأن الا بعد مؤتمر لندن الخاص بأفغانستان العام المقبل..إضافة إلى نية هولندا وكندا سحب أكثر من خمسة آلاف جندي من قواتهما العام المقبل.

وفي انتظار ذلك تبقى طريق الحلف لاستئصال طالبان طويلة