عاجل

السلطات الباكستانية تنفي صحة الأنباء التي أشارت إلى إنفجار سيارة مفخخة صباح اليوم في مدينة بيشاور شمال غربي باكستان.

مساعد قائد شرطة بيشاور أعلن أن التحقيقات الأولية في الإنفجار أكدت أنه حادث عرضي ناتج عن مواد كيماوية كانت تنقل بواسطة سيارة نقل صغيرة إلى محل لبيع المواد الكيماوية ملحق بمخزن مجاور.

وأضاف المسؤول أن ما تناقلته وسائل إعلام عن تفجير عبوة ناسفة في بيشاور غير صحيح، مشيرا إلى أن الحادث أسفر عن مقتل أربعة أشخاص وجرح ما لا يقل عن أحد عشر آخرين.

وكانت مصادر إعلامية ذكرت في وقت سابق أن إنفجارا بواسطة سيارة مفخخة وقع اليوم قرب مطعم للوجبات السريعة أسفر عن مقتل وجرح عدد من الأشخاص، فيما لا يزال عدد آخر محاصرا في مبنى، جراء إندلاع النيران فيه بفعل الإنفجار.