عاجل

عاجل

بدء النقاشات الساخنة في اليوم الثاني من مؤتمر كوبنهاغن

تقرأ الآن:

بدء النقاشات الساخنة في اليوم الثاني من مؤتمر كوبنهاغن

حجم النص Aa Aa

حرارة النقاشات داخل قاعات مؤتمر كوبنهاغن حول المناخ حيث يتواجد أكثر من خمسة عشر ألف مشارك، لم تختلف كثيرا اليوم عن سخونة الأجواء في الخارج مع تصاعد تظاهرات الناشطين البيئيين.

سخونة ارتفعت مع إعلان للأمين العام للمنظمة العالمية للأرصاد الجوية ميشال جارو حول حرارة الأرض في العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، قال فيه: “العقد ما بين عام ألفين إلى ألفين وتسعة، سيسجل على الأرجح الارتفاع الأكبر للحرارة. بكلمات أخرى، هذا العقد سيكون أكثر احترارا من التسعينات، التي كانت بدورها أكثر احترارا من الثمانينات. لذا فهذا العقد على الأرجح هو الأكثر احترارا على الإطلاق”.

حرارة الأرض، بند أساس على جدول أعمال مؤتمر الذي يفترض أن يتمكن من الانتهاء على اتفاق لخفضها بدرجتين مئويتين.

بند آخر، يبدو أن المفاوضات بشأنه ستكون عسيرة وهو يتعلّق بالتمويلات لمساعدة البلدان الفقيرة الأكثر تعرّضا لآثار التغير المناخي.

على كل حال، تتعدّد البنود والنقاشات، لكنه ليس سوى اليوم الثاني من عمر المؤتمر الذي أمامه الكثير من التحديات خصوصا مع تزايد ضغوطات الجمعيات البيئية والمنظمات غير الحكومية.