عاجل

تقرأ الآن:

تمويل مكافحة تغير المناخ في صلب القمة الأوروبية في بروكسل


أوروبا

تمويل مكافحة تغير المناخ في صلب القمة الأوروبية في بروكسل

نشطاء غرينبيس يسبقون رؤساء دول وحكومات الاتحاد الأوروبي إلى قمتهم في بروكسل. نشطاء المنظمة الدولية تمكنوا من اختراق كل الإجراءات الأمنية المشددة للدعوة إلى إنقاذ قمة كوبنهاغن.

دعوة غرينبيس قد تجد آذانا صاغية لدى رئيس الوزراء السويدي فريديرك رينفيلدت الساعي لتأمين المساعدات الفورية للدول الفقيرة من أجل مكافحة تغير المناخ.
رئيس الوزراء السويدي فريديرك رينفيلدت يصرح : “ أمس في ستوكهولم قدمت الأرقام السويدية والمتمثلة في أكثر من ربع مليار يورو في السنة متأتية من السويد لكنني أطالب بمساهمات الدول الأخرى على أمل التوصل لذلك هذه الليلة”.

بلجيكا كانت خصصت مائة وخمسين مليون يورو للسنوات الثلاث المقبلة كمساهمة منها في مساعدة الدول الفقيرة على مكافحة تغير المناخ بينما لا يزال التحفظ سيد الموقف لدى دول أوروبا الشرقية.

يذكر أن أوروبا تسعى إلى التوافق على مساعدة فورية بستة مليارات يورو لمساعدة الدول الفقيرة على مكافحة ظاهرة الاحتباس الحراري خلال الفترة الممتدة من العام ألفين وعشرة حتى العام ألفين واثني عشر.

مسألة تمويل الدول النامية للتعامل مع آثار التغير المناخي تعد إحدى المسائل الرئيسية في قمة كوبنهاغن. أوروبا تسعى ايضا إلى الدفاع عن اقتراحها المشروط بالرفع من نسبة الحد من الانبعاثات إلى ثلاثين في المائة بحلول العام ألفين وعشرين في حال التزمت بقية الأطراف الدولية بهذا الهدف الطموح.