عاجل

زيارة سرية ومفاجئة لرئيس الوزراء البريطاني، غوردون براون، ما كان ليعلن عنها إلا بعدما سمح براون للوفد الإعلامي المرافق بالإعلان عنها.
براون أعلن في مؤتمر صحافي مشترك مع كرزاي أن الزيارة تهدف لتأكيد العمل على انهاء القاعدة وتأكيد الدعم العسكري للقوات الأفغانية حتى تتمكن من إدارة أمن البلاد.

تأتي الزيارة في وقت تتراجع شعبية الحرب في أفغانستان في الشارع البريطاني وتزيد التساؤلات حول جدوى الدعم لرئيس باتت تطرح حول مشروعيته الشعبية العديد من الأسئلة في الصحف البريطانية بعد انتخابات شهدت بنظرهم العديد من عمليات التزوير.