عاجل

تقرأ الآن:

موظفو المؤسسات الأوروبية يتشبثون بحقهم المشروع في زيادة أجورهم


أوروبا

موظفو المؤسسات الأوروبية يتشبثون بحقهم المشروع في زيادة أجورهم

المئات من موظفي المجلس الأوروبي والمفوضية والبرلمان الأوروبي نفذوا إضرابا رمزيا لمدة ثلاث ساعات رافعين لافتات تدعو إلى الحصول على زيادة بنسبة ثلاثة فاصل سبعة في المائة كما أقرت ذلك المفوضية الأوروبية.
مطلب مشروع يقول هذا النقابي.
النقابي فيليكس جيرادون يقول : “ في العام الماضي أقرت زيادات في الرواتب في الوظيفة العمومية في فرنسا وألمانيا وهولندا وبلجيكا والمملكة المتحدة. يتعلق الأمر بتعديلات على الأجور وهي مكاسب على مستوى القدرة الشرائية حصلنا عليها هذا العام لأننا لم نحصل عليها العام الماضي”.
رئيس الجهاز التنفيذي الأوروبي جوزيه مانويل باروزو كان دعا الدول التي تماطل
في إقرار هذه الزيادات إلى تطبيق القانون.
رئيس الوزراء البريطاني غوردن براون حذر من جهته من هذه المطالبة التي تأتي في ذروة الأزمة الاقتصادية وتفشي ظاهرة البطالة لكن موظفي بروكسل يدافعون عن رواتبهم المرتفعة.
غوران فيلين عن المجلس الأوروبي يقول : “ بالطبع لدينا رواتب أرفع لكن الأمر دائما كذلك عندما يتعلق الأمر بأشخاص من جنسيات مختلفة ولأن ذلك مهم للغاية”.
الموظفون الأوروبيون هددوا بتعطيل الاجتماعات المقررة هذا الأسبوع في مختلف المؤسسات الأوروبية إذا لم تتم الاستجابة لمطالبهم التي تعارضها دول مثل ألمانيا وهولندا والنمسا وبولندا.