عاجل

تقرأ الآن:

الإحتباس الحراري يهدد وجود الحيوانات ويعجل بانقراضها


العالم

الإحتباس الحراري يهدد وجود الحيوانات ويعجل بانقراضها

 
بسبب التغيرات المناخية بات مصير العديد من الحيوانات مهدد بالإنقراض، الإحتباس الحراري خطر تسبب فيه الإنسان وهو اليوم ضحيته الأولى،الحيوانات أيضا ستدفع الثمن جراء ما جناه الإنسان على الطبيعة.
 
ويبدي العلماء قلقاً بالغاً تجاه بعض حيوانات المناطق الباردة مثل البطريق والدببة القطبية وكيفية تأقلمها مع سرعة ارتفاع حرارة الأرض.
 
ولأجل ذلك دق وزراء البيئة لثمانية وأربعين بلدا مشاركا في قمة كوبنهاغن ناقوس الخطر.
 
التقارير تقول إن التغييرات المناخية الناتجة عن النشاط الاقتصادي للإنسان قد تؤدي إلى انقراض ثلث أنواع الحيوانات على كوكب الأرض.
 
كما أن درجة الحرارة المتوسطة على كوكب الأرض قد ترتفع  بنحو 8ر1 إلى 4 درجات مئوية مما سيؤدي بدوره إلى انقراض ثلث جميع أنواع الحيوانات
 
وتقول إحدى الخبيرات (..
 أعتقد أن هناك شيئين يمكن أن نقوما بهما،من بينهما إبطاء انتشار الغازات،إذا كنا نطمح فعلا لتحقيق نجاح في هذه المفاوضات،يجب علينا أولا تبني الأهداف المسطرة في أقرب وقت ممكن.
تانيا سنحتاج لبعضنا البعض لإزالة هذه العوائق أو تلك من أجل مصلحة الجميع،يجب على البشرية أن تبرهن عن مدى حرصها واهتمامها بسلامة الكوكب،يجب أن نحاول إزالتها وجعل الإجراءات تتكيف مع بعضها البعض..)
 
الدراسات تقول إن لاشيء سيبقى من أسماك البحر ولا من حيتانه بحلول نصف القرن الحالي إذا لم يغير الإنسان الطريقة التي يتعامل بها مع البيئة البحرية .
 
حماية الحياة البحرية تتطلب ايضا قرارات سياسية،غير أن أهل الإختصاص من المدافعين عن البيئة يعيبون على الساسة تجاهلهم  للتوصيات العلمية بمنع صيد سمك المهددة بالإنقراض.
 
وفي غياب ذلك فإن غضب الطبيعة قد يبيد نباتات وأشجار ولن يفرق بين بشر وحجر

اختيار المحرر

المقال المقبل
تظاهرات مستمرة في شوارع كوبنهاغن

العالم

تظاهرات مستمرة في شوارع كوبنهاغن