عاجل

روسيا وأوروبا ترتعشان بردا بسبب التغيرات المناخية

تقرأ الآن:

روسيا وأوروبا ترتعشان بردا بسبب التغيرات المناخية

حجم النص Aa Aa

موجة برد قارسة تجتاح المدن الروسية بلغت أقل من خمس وعشرين درجة تحت الصفر،والرقم مرشح للإنخفاض أكثر مع غياب الدفئ عن قمة كوبنهاغن للمناخ.

عادة في هذا التوقيت،درجة الحرارة في روسيا لا تنزل عن درجتين تحت الصفر

تقول إحدى السيدات..(.. في الواقع أنا متعودة على مثل هذا الطقس،لكن منذ نوفمبر الأخير درجة الحرارة انخفضت بشكل كبير وسقطت أمطار وهذا غير عادي..).

سفينة البرد القارس إذن ترسو في مرفئ موسكو،وتجمد أنهارها فحولتها إلى ما يشبه طرقا معبدة.

وليست بعدى روسية تلك الموجة من البرد التي اجتاحت أيضا صربيا يصاحبها تهاطل الثلوج،فتسببت في قطع الكهرباء وتعطيل شبكات التدفئة لدى مئات الآلاف الصرب.

إسبانيا بلد الشمس وتوليد الطاقة منها،لم تسلم هي الأخرى من الموجة القطبية الباردة القادمة من شرق أوروبا.

الطقس الجديد تسبب في انزلاق الوضع،وإحداث فوضى كبيرة في حركة المرور.

اعتدال الجو في إسبانيا انقلب رأسا على عقب،فتسلل البرد في مسامات الصغار قبل الكبار،في انتظار تسارع خطوات قمة كوبنهاغن للمناخ