عاجل

في هذا المستشفى… مستشفى سان رافيال بمدينة ميلانو الإيطالية يرقد رئيس الوزراء الايطالي، سيلفيو برلسكوني، منذ الإعتداء عليه الأحد الماضي.

الطبيب الشخصي لبرلسكوني أعلن اليوم أن الأخير لن يغادر المستشفى الأربعاء كما كان مقررا، لأنه يعاني من ألام مبرحة في العنق. لكن قد يخرج من المستشفى الخميس، وعليه بالإمتناع عن أي أنشطة عامة لأسبوعين على الأقل.

و فيما تحاصرالشرطة المستشفى يترقب الإيطاليون، خروج رئيس حكومتهم من مستشفى ميلانو، بعد أن قضى أربعة أيام فيه، إثر تعرضه لضربة بمجسم حديدي صغير على وجهه، ما أدى إلى إصابته بكسر في الإنف و الأسنان.

فهل مازال وجه برلسكوني كما يظهر في هذه الصورة؟ الجواب سيعرف غدا.