عاجل

عاجل

وفاة آية الله حسين علي منتظري

تقرأ الآن:

وفاة آية الله حسين علي منتظري

حجم النص Aa Aa

توفي آية الله حسين علي منتظري عن عمر ناهز السابعة والثمانين. منتظري كان قريبا من خلافة آية الله الخوميني، لكن انتقاداته لولاية الفقيه، وموقفه المعارض لإعدام مئات المساجين العام 1989 أدى بآية الله الخوميني إلى تجريده من مناصبه ثم عزله ووضعه تحت الإقامة الجبرية في منزله في مدينة قم حتى العام 2003.

منتظري ينتمي إلى تيار الإصلاحيين وقد وصف الانتخابات الأخيرة بأنها مزورة وانتقد تصرف النظام مع المتظاهرين معتبرا إياه إلغاء لمصداقية إيران لدى العالم.

وصدر في حق آية الله منتظري حكما بالإعدام أواخر عهد الشاه لكنه لم ينفذ، وأصبح عضوا في المجلس الثوري. ومن منظري الثورة الإسلامية وأحد واضعي دستور الجمهورية الإسلامية.