عاجل

عاجل

ماكاو تحتفل بالذكرى العاشرة على عودتها إلى السيادة الصينية

تقرأ الآن:

ماكاو تحتفل بالذكرى العاشرة على عودتها إلى السيادة الصينية

حجم النص Aa Aa

عقد من الزمن مر على عودة ماكاو إلى السيادة الصينية. المقاطعة الصغيرة كانت مستعمرة برتغالية لأربعة قرون، شابتها القلاقل والانتفاضات، أما اليوم فهي أكبر سوق للقمار. وهو أيضا مما لا يعجب قادتها المحليين. وفي الذكرى، تعهد الحاكم المحلي فيرناندو تشي بتنويع الاقتصاد خلال السنوات الخمس المقبلة.

ماكاو الواقعة على الساحل الجنوبي للصين تواجه اليوم منافسة حادة في مجال صالات القمار من كل من سنغافورة وماليزيا، ناهيك عن أن المحللين يرون أن الفساد يستشري في المقاطعة. ويعتقدون أن عصابات الفوضى إبان الاستعمار البرتغالي هي ذاتها عصابات صالات القمار بعد العودة إلى الصين.