عاجل

أوروبا بين الرئاسة الإسبانية ورئاسة المجلس

تقرأ الآن:

أوروبا بين الرئاسة الإسبانية ورئاسة المجلس

حجم النص Aa Aa

هو دور اسبانيا لترؤس الاتحاد الأوروبي. رئاسة تتزامن مع بدء تنفيذ معاهدة لشبونة. فما هي المقاربة الإسبانية لهذه الرئاسة وما هو جدول أعمالها في غضون ستة أشهر؟

واحدة من التحديثات الرئيسية في معاهدة لشبونة هي إنشاء منصب رئيس دائم للمجلس الأوروبي. والاختيار وقع على البلجيكي هيرمان فان رومبوي الذي عليه التعايش مع النظام الحالي للرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي.

ثنائية رئاسية تسعى للتكامل دون تضارب الصلاحيات، فمن جهة هيرمان فان رومبوي حريص على اعتماد طريقته في العمل ومن جهة ثانية خوسيه لويس ثاباتيرو الذي سيتخلى عن بعض الامتيازات لصالح الأول أثناء توليه للرئاسة الإسبانية.

لتدوير الزوايا، قرر الرجلان إنشاء وحدة التنسيق المسؤولة عن تحديد أدوار كل منهما، في أعقاب اجتماع عقد تحت شعار الوفاق الودي :

خوسيه لويس ثاباتيرو، رئيس الوزراء الاسباني :
“انه اجتماع مهم جدا ويحمل قيمة كبيرة بالنسبة للحكومة الاسبانية، وهو بالغ الأهمية بالمعنى السياسي وبوصفه أيضا اجتماعا رمزيا”.

هيرمان فان رومبوي، رئيس المجلس الأوروبي :
“أنا سعيد لأنه خلال رئاستي للمجلس خلال فترة الأشهر الستة الأولى، سأعمل جنباً إلى جنب مع بلد وحكومة، ورئيس حكومة يشاركون بقوة وأصالة في القضية الاوروبية”.

الهاجس الأهم خلال النصف الأول من العام 2010 مسائل الانتعاش الاقتصادي وفرص العمل، وحماية حقوق المواطنين، وهناك مشروع آخر للرئاسة الاسبانية: اقامة سياسة خارجية مشتركة حقيقية. مرة أخرى، ستحرص على ألا تخطو داخل مضمار الممثل السامي الجديد للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية، البريطانية كاثرين اشتون.

للمزيد من التفاصيل EuropeDirect مكالمتك مجانية…. موقع الإنترنت ومكاتب الاستعلامات… بالقرب منكم…