عاجل

تقرأ الآن:

إختراق سيدة للحاجز الأمني يؤدي إلى سقوط البابا قبل قداس منتصف الليل


الفاتيكان

إختراق سيدة للحاجز الأمني يؤدي إلى سقوط البابا قبل قداس منتصف الليل

من دون شك عيد الميلاد هذا العام سيظل الأكثر غرابة في الفاتيكان بعد سقوط البابا بندكتوس السادس عشر وهو يدخل كاتدرائية القديس بطرس في الفاتيكان حيث قفزت سيدة من فوق الحاجز الأمني خارقة بذلك جميع التعليمات والأعراف. السيدة جذبت البابا وأسقطته أرضاً.

هذه الحادثة تسببت في الكثير من الهلع في صفوف الحضور لكن سرعان ما قام البابا بندكتوس السادس عشر الذي لم يُصب بأذى وواصل إحياء قداس الميلاد. إلاّ أنّ الكاردينال الفرنسي روجيه اتشيغيري الذي سقط ايضا اثناء الحادث فأصيب بكسر في عظم الفخذ وأودع مستشفى في روما.

ونظراً لحالة البابا الصحية، تقرر هذا العام تقديم موعد القداس إلى الساعة العاشرة بدل منتصف الليل وهي سابقة من نوعها حيث حافظ سلفه يوحنا بولس الثاني على إقامة القداس في منتصف الليل رغم تدهور حالته الصحية في سنواته الأخيرة.

صور هذه الحادثة ستبقى من دون شك في ذاكرة أولئك الذين حضروا من قريب أو من بعيد قداس الميلاد في الفاتيكان.