عاجل

ثلاثون قتيلاً في يوم عراقي طويل

تقرأ الآن:

ثلاثون قتيلاً في يوم عراقي طويل

حجم النص Aa Aa

قتل ثلاثون شخصا في العراق حيث تواصل المجموعات المسلحة هجماتها ضد المؤسسات الحكومية مستهدفة هذه المرة مقر المحافظة وقيادة الشرطة في الانبار، كما لم تستثن موكبا حسينيا في محافظة ديالى شمال بغداد.
 
وتاتي الهجمات مع اقتراب موعد الانتخابات التشريعية المقرر اجراؤها في السابع من اذار/مارس المقبل. وفي الرمادي، اعلنت مصادر امنية وطبية مقتل ثلاثة وعشرين شخصا واصابة عشرات اخرين بجروح بينهم محافظ الانبار قاسم محمد عبد، في هجومين انتحاريين.
 
وفور انفجار السيارة وصل المحافظ برفقة معاون قائد شرطة الانبار العقيد عباس محمد الدليمي ومدير امن المحافظة العقيد محمود الفهداوي، عندها قام انتحاري يرتدي ملابس الجيش العراقي بتفجير نفسه.
يذكر ان هجمات عدة تستهدف الاجهزة الادارية والامنية في الرمادي ومحيطها منذ الصيف الماضي كان اخرها في تشرين الاول/اكتوبر الماضي عندما انفجرت سيارتان مفخختان وفجر انتحاري نفسه امام المستشفى.