عاجل

تقرأ الآن:

طالبان تتبنى الهجوم ضد القاعدة الأمريكية في مقاطعة خوست الأفغانية


أفغانستان

طالبان تتبنى الهجوم ضد القاعدة الأمريكية في مقاطعة خوست الأفغانية

خرجت تأكيدات من واشنطن بأن الأمريكيين الثمانية الذين قتلوا في هجوم انتحاري يوم أمس الأربعاء في أفغانستان كانوا جميعا ضباطا في وكالة المخابرات المركزية الأمريكية “السي آي إيه”. الهجوم الذي نفذه ضابط في الجيش الأفغاني استهدف قاعدة أمريكية في مقاطعة خوست جنوب شرق أفغانستان. وتزامن الهجوم مع هجوم آخر في ولاية قندهار نفذ بقنبلة زرعت على حافة الطريق استهدفت عربة مصفحة كندية وقتلت الجنود الأربعة الذين كانوا على متنها إضافة إلى صحفية كانت ترافقهم. ويعتبر الهجومان مؤشرا على تصاعد الأعمال المعادية للقوات الأمريكية والدولية المتواجدة في أفغانستان. كما ترفع درجة التحدي لسياسة أوباما في أفغانستان.

هذا وتبنت حركة طالبان الهجوم الانتحاري ضد القاعدة الأمريكية. وأكد المتحدث باسم الحركة ذبيح الله مجاهد أن الضابط الأفغاني كان مجندا لدى الحركة التي خططت للهجوم انتقاما من عمليات الجيش الأمريكي التي – حسب قول مجاهد – تستهدف المدنيين الأفغان.