عاجل

تقرأ الآن:

رغبة مدريد في عودة الدفء إلى العلاقات الأوروبية الكوبية تصطدم بأولى عقباتها


أوروبا

رغبة مدريد في عودة الدفء إلى العلاقات الأوروبية الكوبية تصطدم بأولى عقباتها

توتر في العلاقات الكوبية الاسبانية من شأنه أن يلقي بظلاله على رغبة مدريد تغيير الموقف الأوروبي من هافانا.
وزير الخارجية الاسباني ميغال انخال موراتينوس قال إن السلطات الكوبية أخطأت عندما رفضت دخول النائب الأوروبي الاسباني لويس يانياث إلى أراضيها أمس الاثنين.
النائب الاشتراكي لويس يانياث وصف الحادث بالخطأ الجسيم : “ الأمر كان خطئا. لم يكن لدي علم بطريقة شفوية أو مكتوبة بأن دخولي كوبا ممنوع وأنا على رأس قائمة سوداء. آمل أن لا يعرقل هذا الحادث الجهود والمبادرات التي تقوم بها الحكومة الاسبانية خلال الرئاسة الدورية من أجل التوصل إلى موقف مشترك جديد أو إلى سياسة جديدة للاتحاد الأوروبي تجاه كوبا”.
وفيما لا تزال الأصوات تتصاعد في هافانا لتحسين وضع الحريات وحقوق الانسان في الجزيرة يبدو أن مساعي مدريد الرامية لتغيير الموقف المشترك الذي تبنته أوروبا في العام ستة وتسعين إزاء كوبا قد تفشل. العديد من الدول الأوروبية ترى أن الأمور بقيت على حالها في كوبا حتى بعد وصول راؤول كاسترو إلى سدة الحكم.